Human Rights, Life, Links, The 14 Feb. Revolution in Bahrain هيهات يا خليفة, The Storm of the End of the Saudi Kings, US failures in Iraq, US STRIKES AGAINST ISIS ARE FAKE

We must not. And Syrians must defend their country against ISIS as Iraq and Yemen are doing.

ستيفان دوجاريك: لا أحد يطلب من لبنان منح الجنسية لللاجئين السوريين | إذاعة الأمم المتحدة

ستيفان دوجاريك: لا أحد يطلب من لبنان منح الجنسية لللاجئين السوريين

أكد المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، أن المجتمع الدولي والمنظومة الدولية لم يطلبا من لبنان استيعاب اللاجئين السوريين على أرضه إلى الأبد.

جاء ذلك في أعقاب تساؤلات من وسائل الإعلام والصحفيين المعتمدين لدى الأمم المتحدة حول تقرير الأمين العام الأخير المعنون “في أمان وكرامة: معالجة حركات اللاجئين والمهاجرين الكبيرة”.

وفي مؤتمر صحفي اليوم الخميس، أوضح دوجاريك أن تقرير الأمين العام، الذي تم تحضيره استعدادا للاجتماع رفيع المستوى حول اللاجئين والمهاجرين المقرر عقده في التاسع عشر من أيلول/سبتمبر المقبل، لم يشر إلى أي بلد محدد، ويسعى في المقام الأول إلى تعزيز العمل الجماعي بشكل أكبر وتقاسم الدول الأعضاء لمسار معالجة حركات اللاجئين والمهاجرين الكبيرة بمسؤولية أفضل.

وأضاف للصحفيين في المقر الدائم:

“ما هو واضح أنْ لا أحد في الأمم المتحدة يطلب من لبنان استيعاب وإعطاء الجنسية لللاجئين السوريين الذين يستضيفهم لبنان بإحساس عال من التضامن، وبتكلفة كبيرة على الأصعدة المالية والهيكلية والسياسية. رسالة الأمم المتحدة هي أنه يتعين على المجتمع الدولي أن يفعل المزيد لدعم لبنان. والخياران المتوفران هما: إما أن يعود اللاجئون إلى ديارهم عندما تسمح الظروف – وهذه الظروف غير متوفرة بعد – أو أن يتم إعادة توطينهم في بلد ثالث.”

وكرر دوجاريك أن التقرير لا يدعو إلى منح الجنسية للاجئين.

وبحسب الصياغة ذات الصلة التي وردت في التقرير، يقول الأمين العام إنه “في الحالات التي لا تكون الظروف فيها مواتية للعودة، يتطلب اللاجئون وضعا قانونيا  في الدول المضيفة للسماح لهم بإعادة بناء حياتهم والتخطيط لمستقبلهم. ينبغي على الدول أن توفر وضعا قانونيا وتدرس أين ومتى وكيف تتيح الفرصة للاجئين لأن يصبحوا مواطنين بالتجنس” (الفقرة 86).

الأمر الذي يتماشى مع المادة 34 من اتفاقية اللاجئين لعام 1951.

هذا وأكد دوجاريك أن الأمين العام مدرك لحقيقة أن “إمكانية وكيفية توفير المواطنة لغير المواطنين في جميع الدول، تخضعان للسياسات والقوانين الوطنية”.

http://www.unmultimedia.org/arabic/radio/archives/201429/?utm_source=twitterfeed&utm_medium=twitter#.Vz8akhmEbqA

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s