Ahlul Bayt Knowledge, Allah, Almighty Power, Under Control, Allah's Law, Allah's Plan- We are heading toward the Mahdi's Era, Ashura, Ashoura the 10th of Muharram, عاشوراء، العاشر من محرم, Human Rights, Imam Ali, peace be upon him, Imam Husain, Hussein, Husayn, Peace be upon him, Lady Mary Mother of Jesus, Lady/ Mistress Fatima daughter of Muhammad, Media, Photography, Prophet Muhammad and his Household, Peace be upon them, Sayyeda Zeinab السيدة زينب, Shia Media, Shiite, Shia, Follower of Ahlul Bayt, Spiritual and Energy Healing, The 12 Infaulible Imams, Tranquility, Rest of Mind, Rest of Soul, Assured, Relaxed & Smiling Spirit, الالفية الثالثة, الامام علي بن الحسين زين العابدين السجاد, الامام علي سلام الله عليه, السيدة فاطمة بنت محمد, حقوق الانسان بني البشر

فيلم عندما أراك نادبا

the Horse of Imam al Husain (al Jawad)
the Horse of Imam al Husain (al Jawad)

When I See You Wailing is a documentary film that presents the solicitation Husseini assemblies in Ashoura’. It identifies Imam Al-Hussein Bin Ali and the entire Husseini culture- such a culture that has been successfully passed from one generation into another until it reached our own time, and that how it will last, guaranteed by Allah’s success and the support of his worldwide followers. Broadcast on Al Zahra TV


فيلم “عندما اراك نادبا” يعرف بتفاصيل الشعائر الحسينية من خلال تغطية المراسم التي جرت في حسينية سيد الشهداء في لبنان هذا العام 2010 1431 هجري،

ويعرض حاليا على قناتي المهدي والزهراء سلام الله عليهما ويعاد يثه باستمرار.

 الفيلم من اعداد واخراج فاطما الخنسا

المصيبة سخنة والدم لم يفتر
نلطم وكأن القتيل قد قتل للتو
رجال يلطمون ويندبون مستوحين من كل ما تلقنونه من امهاتهم اللواتي اصطحبنهم وهم اجنة او بين اذرعتهن او على صدورهن او يمسكهن بايديهم الى كل المجالس التي عقدت ايام الطفولة لمصاب حسين حيث فاطمة تتصدر العزاء
ولدي، هاك ثقافتي، هاك لغتي
هلا فقهت ما قلت وما لم استطع قولا
هذه لغتي، ارضعتك اياها
ونقلتها لك في لمسة تحمل معها كل ما يعتريني من شعور من شجون وافكار وعقائد واحلام ابثها اليك جيلا بعد جيل
هاك انت، ولدي تلطم حسينا
اخذت مني تقنية التعبيرعن حرقة القلب
ايا ولدي، رجلا انت
الا انك في محضر حسين
انت تمتلك شعور امرأة ثكلى
ولدي، اُنقل كل مشاعري عبر حنجرة تصدح بصوت ينضح بالرجولة، كل الرجولة
مولاك حسينا كسير الظّهر لفقد العباس و”مالكم لا تجيبون”
ولدي، لا تهدأ، حرّك الجمع
وانقلنا الى حيث المهدي يبكي حسينا دما ودمعا
ولدي، احسنت صنعا
حماك الله وباركتك الملائكة
بيضت وجهي امام فاطمة
اي ربي، هل لي ان ارى ولدي محتفلا بقدوم القائم
يوم تفرش زينب طريق الطّف ريحانةربي، اعنّي لانقل ما يدور في رأسي وقنوات دمي لحظة التفكير بان المهدي سلطان العصر قادمِ ….

يتضمن الفيلم نثرا مهدى الى قراء العزاء والرواديد الحسينيين الذين يعود الفضل الى امهاتهم للتمكن من هذا الاداء المذهل والرائع والمتمكن الذي يمزج بين العاطفةوالعقيدة، واخص بالذكر قارئ العزاء الشيخ عبد الحسن الاسدي والرادود الحسيني محمد الكربلائي ورادود اخر، وجميعهم يظهرون في الفيلم.

“عندما اراك نادبا”
هو كلمة شكر للامهات اللواتي نجحن في تربية اولادهن على حب وثقافة محمد وآل بيت محمد
عندما كنت استمع لمجلس الشيخ عبد الحسن الاسدي
كان السؤال الكبير الكبير الذي يدور في رأسي
ما هو دور والدته في تنمية مهارة الحفظ
اولا لكي يتمكن من ذكر كل هذي التفاصيل والروايات وابيات الشعر

الان لا يسعني القول سوى
سلمت أيدي امهاتكم، سلمت حناجركم، والى موعد اخرعله يكون حفل ظهور الامام صاحب العصر والزمان

تميز المجلس الذي قام الفيلم بتغطيته بالدعاء 14 الف مرة بـ

امّن يجيب المضطر اذا دعاه ويكشف السوء

على نية تعجيل فرج الامام صاحب
العصر والزمان، لذلك نرجو المثابرة على هذا الدعاء الى ان يمن الله علينا بالفرج الشامل التام في الصبح القريب

وعلى حد تعبير الشيخ عبد الحسن الاسدي

يريدون الحسين في المؤتمرات والديبلوماسية يريدوننا ان نلطم الحسين باصبعين والله سوف يأتي اليوم الذي نهز فيه العالم كما تهز كربلاء العالم
اليوم

كما تميز المجلس ايضا بحضور موكب الرايات: راية الامام الحسين التي رفرفت على قبته الشريفة لمدة عام وها هي تحضر وتلف الدنيا من
مجلس الى مجلس، وكذلك راية ابو فضل العباس، وقد قام الشيخ الاسدي بتقديم موكب الرايات في مشهد رائع وتعبير راق شبه ما يكون بالبث التفلزيوني المباشر

هذا موكب الحسين الذي يهز الاعماق ويحرك الابطال ويهز والفحولة والرجال مرحبا بكم … (قرع الطبول)
(الجمهور:لبيك يا حسين… طفل:لبيك يا عباس… لبيك يا عباس… لبيك يا حسين) هذه الراية السوداء، وهذا العلم الاحمر المكتوب عليه يا قمر بني هاشم …وهذا يا حسين، هذه الاعلام توضع على قبة الامام الحسين جايبينه من كربلاء توزع على الهيئات والمواكب بين الفترة والاخرى، هذا علم الحسين، حافظ عليه، مرحبا برايات ابي عبد الله، برايات الابطال، مرحبا بهذا العشق الذي يهز الضمائر، مرحبا بهذه الاصوات، وهذه الحناجر، صغير ينادي لبيك يا حسين، كبير ينادي لبيك يا ابا عبد الله، السلام عليك سيدي يا ابا عبد الله، فداك روحي ونفسي يابن رسول الله انه رمز رؤوس شهداء طف كربلاء، انه رمز رؤوس الشهداء، الرؤس التي سقطت على رمضاء كربلاء، والرايات التي سقطت ولكن الرؤوس ستبقى شامخة، والرايات ستبقى مرفرفة عالية خفاقة رغم المعادي ورغم من يريد ان يسقطها، سترتفع، (قرع الطبول) وستبقى خالدة، الى ان يأتي صاحب العصر والزمان انشالله ليأخذ بثأر الحسين سلام الله عليه ليأخذ الثأر لجده ابي عبد الله الحسين، وهنالك يعرف التالون فضل ما قدمه السالفون وهنالك يعرفون معنى المظلومية، السلام عليك يا ثار الله وابن ثاره، السلام عليك ايها الوتر الموتور، الان الكل: لبيك ياحسين،(صوت الطفل اعلى من الجميع: لبيك يا حسين) الان الكل ارفعوايديكم يا حسين!)

كتابات اخرى متعلقة

ذاكر، يا صباحي ومسائي

https://fatimaalkhansa.wordpress.com/2010/05/14/%D8%B0%D8%A7%D9%83%D8%B1%D8%8C-%D9%8A%D8%A7-%D8%B5%D8%A8%D8%A7%D8%AD%D9%8A-%D9%88%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D9%8A/

Advertisements